رأي

 نرمين الحوطي تكتب «سيدة استثنائية»

كاتبة صحافية وإعلامية كويتية خاص منصة «العرب 2030» الرقمية

عجبا أكثر من عشرة أعوام والمسؤولون عن القرار يبحثون عن «رئيس لأكاديمية الفنون»! في تلك الفترة رشحت أسماء كثيرة وعديدة منها رفضت ومنها إلى الآن تحت الدراسة، ومن هذا وذاك تبقى رسالتنا لمن يمتلكون القرار: لماذا كل هذا التأخير؟ بل الأعجب لماذا تبحثون؟! فالكويت تمتلك شخصية تحمل الكثير والعديد الذي يفوق منصب رئيس أكاديمية ؟!

الشيخة أ.د. رشا الحمود الجابر الصباح

نرمين الحوطي تكتب «سيدة استثنائية» إنها الشيخة أ.د. رشا الحمود الجابر الصباح.. أستاذ دكتور في جامعة الكويت سابقا، ووكيلة وزارة التعليم العالي الأسبق، ومستشارة لرئيس مجلس الوزراء سابقا، تخصص الدكتوراه «دراسات مقارنة.. نقد أدبي»، التخصص الدقيق للدكتوراه «أدب مقارن»، تتحدث أكثر من لغة بطلاقة منها الإنجليزية والفرنسية، والأهم أنها عاشرت وعاشت العديد والكثير من الأزمات التي واجهتها المعاهد الفنية بل كانت الحارس الأمين والمدافع والمحارب لبقائهما، غيرت من القوانين الكثير والعديد لصالح المعاهد لحين إصدار مرسوم الأكاديمية، كل هذا وتبحثون عمن يكون رئيس أكاديمية الفنون؟!

قد يقول البعض العمر؟ عفوا فقانون الأكاديمية والجامعات يسمح للـ 75 وفق قانون الخدمة المدنية، أم هو حلال للبعض! وحرام لمن يستحقون ذلك؟! ومن هذا وذاك فالمنصب الذي نتحدث عنه قليل على أستاذتي الشيخة أ.د.رشا الحمود بما تمتلكه من خبرة علمية وعملية.

الأعجب ممن يمتلكون القرار أننا لم نسمع أو نقرأ منهم أي شيء عن طلب الاستعانة أو المشورة من الشيخة أ.د.رشا الحمود عندما أرادوا تأسيس الأكاديمية أو وضع لوائحها أو اختيار مجلسها!

د.رشا الصباح عاشت الكثير من حياة ذلك الصرح الأكاديمي، وأصدرت الكثير من قراراته، وحاربت العديد من أجل بقائه، فهي تعلم أدق الأشياء في المعهدين، وهي الأقدر على أن تضع القوانين واللوائح لهذا الصرح الذي عاش أكثر من 30 عاما وإلى الآن لم ير النور، فلماذا البحث من الخارج ونحن نمتلك محاربا حارب الكثير من أجل تلك المعاهد؟

ألف مبروك لأستاذتي الشيخة أ.د.رشا الحمود على منحها وتقليدها وسام النجمة (إيطاليا)

٭ مسك الختام: ألف مبروك لأستاذتي الشيخة أ.د.رشا الحمود على منحها وتقليدها وسام النجمة (إيطاليا) برتبة ضابط، وكما ذكر السفير الإيطالي في تصريحه: بأن «أ.د.رشا الصباح سيدة استثنائية».

بعد ان تناولنا  نرمين الحوطي تكتب «سيدة استثنائية» يمكنك الان

قراءة ايضا

هالة الدسوقي تكتب.. حقا.. نحن نعيش فيلم رعب !!

الخطاب السياسى والإعلامى الرئاسى فى إعادة بناء هُويّة العلاقات الخارجية المصرية

للتواصل مع الكاتبة:
[email protected]

اظهر المزيد

موضوعات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى