//atef
الرئيسيةالشام والعراقنشرة الأخبار

فلسطين في أسبوع.. آلاف من سكان غزة ينزحون شمالا خوفا من الاحتلال ومظاهرات الطلاب تصل إيطاليا

أهم الأخبار في فلسطين.. خدمة أسبوعية من منصة «العرب 2030» الرقمية.. كل إثنين

القدس – ثائر نوفل أبو عطيوي

تمثل فلسطين أحد أهم القضايا العربية، التي لا تغيب عن الشارع العربي، مهما تسارعت الأحداث في أي من الأقطار العربية، لما لهذا البلد من خصوصية مميزة لدى الشعوب العربية والإسلامية، وكذلك الحكومات، لذا يحرص الكثيرون على متابعة الأخبار الفلسطينية بشكل يومي، وهو ما نقدمه في السطور التالية كوجبة إخبارية شاملة لأهم أحداث الأيام الماضية في فلسطين

فلسطين سكان غزة

الآلاف يبدأون النزوح من شرق رفح إلى وسط غزة بعد تحذير الجيش الإسرائيلي

قال شهود عيان في قطاع غزة لوكالة أنباء الشرق العربي الاثنين: إن الآلاف بدأوا في مغادرة شرق رفح إلى مناطق وسط قطاع غزة، في أعقاب إعلان الجيش الإسرائيلي عزمه بدء عملية بالمنطقة.

وبحسب تقديرات الجيش الإسرائيلي، فإن عمليات الإجلاء من المناطق التي دعا إلى إخلائها تمهيداً لعملية عسكرية “محدودة النطاق” تشمل نحو 100 ألف شخص.

وحذر الجيش الإسرائيلي، النازحين والمدنيين في مناطق شرق رفح من التوجه إلى شمال القطاع وحثهم على التوجه إلى منطقة المواصي في خان يونس.

فلسطين سكان غزة
الأمم المتحدة تتهم إسرائيل برفض دخول المساعدات لغزة

اتهم مسؤول كبير في الأمم المتحدة إسرائيل بمواصلة منع وصول مساعدات الأمم المتحدة إلى قطاع غزة، في حين حذرت سيندي مكين المديرة التنفيذية لبرنامج الأغذية العالمي من وجود “مجاعة شاملة” في شمال القطاع.

ورغم أن تصريح مكين، الذي جاء في مقابلة مع شبكة (إن.بي.سي) بثت الأحد، لم يكن إعلانا رسميا بحدوث مجاعة، فقد قالت إنه استنادا إلى “الرعب” على الأرض “توجد مجاعة، مجاعة شاملة، في الشمال، وهي تتحرك في طريقها جنوبا”.

وقالت وحدة تنسيق أعمال الحكومة في المناطق، وهي هيئة تابعة لوزارة الدفاع الإسرائيلية مكلفة بتنسيق عمليات توصيل المساعدات إلى الأراضي الفلسطينية، إن إسرائيل واصلت تعزيز جهودها لزيادة المساعدات لغزة.

وأضافت الوحدة في منشور على منصة إكس “خلال محادثات بين ممثلين عن إسرائيل والأمم المتحدة، منهم ممثلون لبرنامج الأغذية العالمي، لم يشر أي كيان إلى خطر حدوث مجاعة في شمال غزة”.

وتابعت “بعد ملاحظة تحسن الوضع، ذكرت منظمات دولية الأسبوع الماضي أنه يجب تخفيض حجم البضائع المنقولة إلى شمال غزة لأن الكميات كبيرة للغاية بالنسبة لعدد السكان”.

واتهم المفوض العام لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) فيليب لازاريني إسرائيل بالاستمرار في منع وصول مساعدات الأمم المتحدة إلى غزة مع سعي المنظمة لتجنب المجاعة.

وقال لازاريني في منشور على إكس “في الأسبوعين الماضيين فقط، سجلنا 10 حوادث شملت إطلاق النار على القوافل، وإلقاء القبض على موظفين بالأمم المتحدة، بما في ذلك التنمر، وتجريدهم من ملابسهم، والتهديدات بالسلاح، والتأخير الطويل عند نقاط التفتيش مما أجبر القوافل على التحرك أثناء الظلام أو إلغاء (مهمتها)”.

ودعا لازاريني حركة المقاومة الإسلامية “حماس والجماعات المسلحة الأخرى إلى وقف أي هجمات على المعابر الإنسانية والامتناع عن تحويل مسار المساعدات والتأكد من وصول المساعدات إلى جميع المحتاجين”.

وأعلن مسلحون مسؤوليتهم اليوم الأحد عن هجوم أدى إلى إغلاق معبر المساعدات الإنسانية الرئيسي إلى غزة.

هل تهدد احتججات الجامعات الأمريكية علاقات إسرائيل بالولايات المتحدة مستقبلاً؟ - BBC News عربي
طلاب جامعة بولونيا الإيطالية ينصبون خياماً للتضامن مع فلسطين

نصب طلاب من جامعة بولونيا الإيطالية خياماً لإعلان تضامنهم مع فلسطين، مع استمرار الهجمات الإسرائيلية على قطاع غزة.
وذكرت وسائل إعلام محلية، الأحد، أن طلبة إيطاليين انضموا للحراك الطلابي الداعم لفلسطين، والذي انطلق في جامعات أمريكية بارزة.
ونصب طلاب جامعة بولونيا حوالي 20 خيمة، في ساحة سكارافيلي، أمام مقر رئاسة الجامعة.
ورفع الطلبة الأعلام الفلسطينية، ولافتة مكتوب عليها “انتفاضة الطلاب”، موجهين نداء لبقية الجامعات الإيطالية للانضمام إلى الحراك.
وشهدت إيطاليا مؤخراً، احتجاجات طلابية في مدن مختلفة، لمطالبة جامعاتهم بوقف اتفاقيات التعاون الأكاديمي مع إسرائيل.بدأ طلاب وأكاديميون رافضون للحرب الإسرائيلية على قطاع غزة اعتصاماً بحرم جامعة كولومبيا في نيويورك، مطالبين إدارتها بوقف تعاونها الأكاديمي مع الجامعات الإسرائيلية وسحب استثماراتها في شركات تدعم احتلال الأراضي الفلسطينية.
ومع تدخل قوات الشرطة واعتقال عشرات المحتجين بالجامعات الأمريكية، توسعت حالة الغضب لتمتد المظاهرات إلى جامعات بدول مثل فرنسا وبريطانيا وألمانيا وكندا والهند، شهدت جميعها مظاهرات داعمة لنظيراتها بالجامعات الأمريكية، ومطالبات بوقف الحرب على غزة ومقاطعة الشركات التي تزود إسرائيل بالأسلحة.

فلسطين سكان غزة

“ترينيداد وتوباغو” تقرر الاعتراف رسميا بدولة فلسطين

انضمت جمهورية ترينيداد وتوباغو إلى كل من جامايكا وباربادوس في الاعتراف رسميا بدولة فلسطين، وذلك في قرار اتخذته الحكومة خلال اجتماع مجلس الوزراء في ترينيداد، أمس الخميس.

وجاء هذا القرار بناء على توصية وزير الشؤون الخارجية، إذ قرر مجلس الوزراء أن الاعتراف الرسمي بفلسطين من جمهورية ترينيداد وتوباغو سيساعد في تحقيق سلام دائم، من خلال تعزيز التوافق الدولي المتزايد بشأن قضية استقلال فلسطين، بحسب ما ذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية “وفا”.

وقالت وزارة الشؤون الخارجية في بورت أوف سبين، في بيان لها، إن ترينيداد وتوباغو لديها تاريخ طويل من الدعم المبدئي لحق الشعب الفلسطيني في تقرير مصيره، يتمثل بالموقف الثابت للحكومة في أن حل الدولتين هو السبيل الوحيد لحل الصراع طويل الأمد، وأن هذا موقفها الدائم، الذي يستند إلى احترام ترينيداد وتوباغو للقانون الدولي والمبادئ المنصوص عليها في ميثاق الأمم المتحدة.

وأضافت أنه تم تجسيد هذا الدعم بشكل منتظم من خلال تأييد ترينيداد وتوباغو لقرارات رئيسية بشأن فلسطين في الجمعية العامة للأمم المتحدة، تتضمن القرار 67/19، الذي منح فلسطين مركز الدولة المراقبة غير العضو في الجمعية العامة، وقرارات الجمعية العامة السنوية حول السيادة الدائمة للشعب الفلسطيني في الأراضي الفلسطينية المحتلة، بما في ذلك القدس الشرقية، وسكان الجولان السوري المحتل بخصوص مواردهم الطبيعية والتسوية السلمية لقضية فلسطين.

بعد الإطلاع على المقال يمكنك متابعة مركز العرب على فسيبوك  وتويتر وشاهد قناتنا على يوتيوب

اظهر المزيد

موضوعات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى