//atef
الرئيسيةالشام والعراقنشرة الأخبار

فلسطين في أسبوع.. ضحايا العدوان يقتربون من 10 شهيد والسلطة تدعو قمة عربية غير عادية

أهم الأخبار في فلسطين.. خدمة أسبوعية من منصة «العرب 2030» الرقمية.. كل إثنين

تمثل فلسطين أحد أهم القضايا العربية، التي لا تغيب عن الشارع العربي، مهما تسارعت الأحداث في أي من الأقطار العربية، لما لهذا البلد من خصوصية مميزة لدى الشعوب العربية والإسلامية، وكذلك الحكومات، لذا يحرص الكثيرون على متابعة الأخبار الفلسطينية بشكل يومي، وهو ما نقدمه في السطور التالية كوجبة إخبارية شاملة لأيام الأسبوع المنقضي.

فلسطين العدوان قمة عربية

فلسطين تدين تصريحات وزير إسرائيلي بشأن إلقاء قنبلة نووية على غزة

أدانت وزارة الخارجية والمغتربين الفلسطينية، التصريحات الهمجية التي أدلى بها وزير التراث الإسرائيلي عميحاي إلياهو، أحد شركاء نتنياهو في الائتلاف الحاكم، بشأن ضرب قطاع غزة بقنبلة نووية وإبادتها.

وذكرت “الخارجية الفلسطينية” – في بيان اليوم الأحد، وفقا لوكالة الأنباء الفلسطينية “وفا” – أن هذا الأمر يعد إعلانا صريحا وإقرارا واضحا بما تقوم به دولة الاحتلال ضد الشعب الفلسطيني على امتداد الجغرافيا الفلسطينية وتحديدا المذابح التي ترتكب يوميا ضد المدنيين في قطاع غزة، وانعكاسا واضحا لحملات التحريض التي ينادي بها أركان الحكم في إسرائيل لتدمير قطاع غزة وتهجير سكانها، وصفعة قوية لجميع الدول التي تناشد إسرائيل الالتزام بالقانون الدولي ومبادئ حقوق الإنسان وحماية المدنيين.

وأكد البيان أن دعوات الوزير الإسرائيلي، امتداد للمواقف والسياسة الإسرائيلية التي تنكر وجود الفلسطيني على أرضه وترفض الاعتراف بحقوقه وتتهرب من دفع استحقاقات السلام والالتزام بقرارات الشرعية الدولية.

فلسطين العدوان قمة عربية

فلسطين تطلب رسمياً قمة عربية غير عادية لبحث العدوان الإسرائيلي

قدم مندوب دولة فلسطين الدائم لدى الجامعة العربية السفير مهند العكلوك، الاثنين، مذكرة تتضمن طلب عقد دورة غير عادية لمجلس جامعة الدول العربية على مستوى «القمة»، بناء على دعوة الرئيس الفلسطيني محمود عباس.

وكان الأمين العام المساعد للجامعة العربية حسام زكي، قد كشف لـ«الشرق الأوسط» عن «مشاورات جارية بين فلسطين والرئاسة السعودية للقمة وبعض الدول الأخرى ذات الصلة»، تمهيداً لعقد قمة عربية طارئة تبحث سبل وقف الحرب في غزة، وذلك بعد دعوة الرئيس الفلسطيني محمود عباس لعقد قمة عربية طارئة؛ تستهدف «وقف العدوان الوحشي على شعب فلسطين وقضيته».

وقال العكلوك، في تصريح نشرته «وفا»، إن «هذا الطلب المقدم من دولة فلسطين يأتي بعد التنسيق مع المملكة العربية السعودية الشقيقة بصفتها رئيسة الدورة الحالية (32) للقمة العربية، حيث طلبت دولة فلسطين عقد القمة العربية الطارئة لبحث العدوان الإسرائيلي الغاشم على الشعب الفلسطيني في قطاع غزة والضفة الغربية المحتلة بما فيها القدس الشرقية».

الإمارات الاستثمارات مصر

الأزهر: على المسلمين والمسيحيين واليهود من أصحاب الضمائر الحية نصرة فلسطين

أصدر الأزهر الشريف بيانًا، قال فيه إن استهداف النازحين الأبرياء داخل مدرسة تأويهم، واستهداف نازحين آخرين على الطريق الساحلي، ومذبحة مستشفى الشفاء بغزة، وقتل قوافل الجرحى والمصابين، وتدمير سيارات الإسعاف، كل ذلك يضع قضية فلسطين على المحكِّ، ويُوجب على المسلمين والمسيحيين واليهود من أصحاب الضمائر الحية والشجاعة في قول الحق أن يبذلوا كل غال ونفيس، وأن يهبُّوا لنصرة الفلسطينيين، وأن يدفعوا هذا العدوان البربري المتوحش عنهم وعن أطفالهم ونسائهم وشيوخهم وشبابهم. 

وأضاف الأزهر فى بيانه: “إنَّا لا نملك إزاء تقاعس القريب والبعيد عن القيام بالواجب الديني والإنساني والأخلاقي إلا أن نردِّد دعاء النبي صلى الله عليه وسلم يوم بدر في ظرف شديد الشبه بهذا الظرف: “اللهم إنهم حفاةٌ فاحملهم، اللهم إنهم عراةٌ فاكسهم، اللهم إنهم جياعٌ فأشبعهم”، ففتح الله له يوم بدر”.

فلسطين العدوان قمة عربية

مندوب فلسطين في الأمم المتحدة: حق الدفاع عن النفس لمن يقع تحت الاحتلال

آثار المجزرة الجديدة بمخيم المغازي في وسط غزة

قال السفير إبراهيم خريشة، مندوب فلسطين الدائم لدى الأمم المتحدة، إن المشهد في قطاع غزة يزداد سوء وتوحشا من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي وبغطاء أمريكي كامل وتواطؤ دولي لما يسمى بالعالم الحر، ولأول مرة في التاريخ نشهد إبادة جماعية متلفزة، حيث تعد هذه هي الأولى التي يراها العالم، ولم يحرك ساكنا بعيدا عن الحوافز الأخلاقية والقيمية والإنسانية والضميرية.

وأضاف «خريشة»، خلال مكالمة هاتفية ببرنامج «في المساء مع قصواء»، المذاع على قناة «CBC»، وتقدمه الإعلامية قصواء الخلالي، أن إسرائيل لا يوجد لها حق الدفاع عن النفس في القانون بصفتها قوة قائمة بالاحتلال، وهذا وارد في ميثاق الأمم المتحدة، ومن له الحق في الدفاع عن النفس هو الذي يقع تحت احتلال دولة أخرى ومن ثم هو الشعب الفلسطيني، وحجة إسرائيل مرفوضة.

وأشار إلى أن ما يتم الآن هو انتقام، وهذا الانتقام ليس من حركة حماس، وإنما من الشعب الفلسطيني، وتدمير للبنية التحتية من المساجد والمستشفيات والكنائس والمدارس، والقطاع ينتظر كارثة بيئية وإنسانية واقتصادية كبيرة للغاية لكن الأهم من كل ذلك وقف هذا المشهد.

9770 قتيلا.. حصيلة ضحايا القصف الإسرائيلي على قطاع غزة

قالت وزارة الصحة الفلسطينية إن القصف الإسرائيلي المتواصل على قطاع غزة أسفر عن سقوط 9770 مواطنا فلسطينيا، بينهم 4800 طفل، و2550 امرأة، إضافة إلى 24808 جريح، و2660 مفقود بينهم 1270 طفلا.

وقالت وكالة الأنباء الفلسطينية، وفا، إن الطيران الحربي الإسرائيلي شن سلسلة غارات عنيفة على مناطق متفرقة من قطاع غزة، تتركز معظمها على الشريط الغربي والشمالي الغربي لمدينة غزة.

وأضافت أن الغارات، تزامنا مع قصف بالمدفعية، استهدفت مخيم الشاطئ والشريط الغربي لمدينة غزة، كما قصفت محيط مستشفى الشفاء.

ووسط قطاع غزة، قصفت الطائرات الحربية منزلا على الأقل في دير البلح ما أدى لمقتل وإصابة أكثر من 15 مواطنا غالبيتهم من الأطفال والنساء، كما شنت عدة غارات أيضا على شرق مخيم البريج، ومخيم المغازي.

كما قصفت الطائرات الإسرائيلية منزلا في منطقة الزوايدة وسط قطاع غزة، ما أدى لمقتل 10 مواطنين وإصابة آخرين.

ونقلت “وفا” عن مصادر محلية، بأن الطائرات الحربية قصفت منزلا في تل السلطان غرب مدينة رفح، ما أدى إلى مقتل وإصابة عدد من المواطنين.

بعد الإطلاع على المقال يمكنك متابعة مركز العرب على فسيبوك  وتويتر وشاهد قناتنا على يوتيوب

اظهر المزيد

موضوعات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى