//atef
الرئيسيةالسوداننشرة الأخبار

السودان في أسبوع.. نزوح 5.5 مليون إنسان بسبب الحرب والبرهان: لا نرفض السلام

أهم الأخبار في السودان.. خدمة أسبوعية من منصة «العرب 2030» الرقمية.. كل أحد

تعج الساحة السودانية بالأخبار والتفاعلات السياسية، خصوصا بعد اندلاع القتال بين الجيش وقوات الدعم السريع وفشل الاتفاق بين المكونات السياسية والعسكرية لاستكمال المرحلة الانتقالية لم يكتمل حتى الان، في ظل تطلعات رسمية وسياسية لإنهاء المرحلة الانتقالية واختيار حكومة منتخبة للبلاد.

السودان نزوح الحرب

نزوح نحو 5.5 مليون شخص في السودان بسبب النزاع المسلح

أفاد آخر التقارير الصادرة عن المنظمة الدولية للهجرة، أن ما يقرب من 5 ملايين و 500 ألف شخص شُردوا نتيجة النزاع المسلح في السودان.

ومن بين هؤلاء، فر نحو 4 ملايين و300 ألف شخص داخل البلاد، 68 بالمائة منهم من ولاية الخرطوم التي شهدت القتال الأكثر شراسة. وانتقل معظم اللاجئين إلى الأجزاء الشمالية والشرقية والوسطى من السودان. فضلا عن نحو مليون و 200 ألف لاجئ إضافي عبروا الحدود واتجهوا إلى البلدان المجاورة، ومنها تشاد ومصر وجنوب السودان.

السودان الحرب البرهان

أكثر من ألف إصابة بالكوليرا وحمى الضنك في السودان

أوضح وزير الصحة السوداني هيثم إبراهيم، اليوم السبت، تسجيل قرابة 800 إصابة بحمى الضنك حتى الآن، علمًا أن نقابة الأطباء أعلنت قبل أيام أن عدد الإصابات في ولاية البحر الأحمر لا يقل عن ثلاثة إلى خمسة آلاف، أما في بورتسودان فهناك حوالي ألف إصابة، معظمهم من الأطفال”.

كما أضاف إبراهيم أنه تم رصد نحو 200 إصابة بالكوليرا يوم أمس فقط.

وكانت منظمة الصحة العالمية أعلنت، أمس الجمعة، أنها نشرت فرق الاستجابة السريعة بالمناطق المتضررة من تفشي الكوليرا في السودان، مشيرة إلى أنها تعمل على دعم وزارة الصحة لنقل عينات من الحالات المشتبه بها إلى مختبر الصحة العامة في بورتسودان المعتمد من قبل المنظمة.
كما أوضحت أنها تنسق الجهود مع الوزارة من أجل زيادة توفير المياه النظيفة ومرافق الصرف الصحي وتوعية المجتمعات المتضررة والمعرضة للخطر بمخاطر انتقال العدوى.

أتى هذا التفشي فيما تعاني البلاد أصلًا من شح المساعدات الطبية والفيضانات في بعض المناطق قبل الحرب حتى.

السودان نزوح الحرب

البرهان: الحرب فُرضت علينا.. وعازمون على إنهائها

أكد رئيس مجلس السيادة السوداني عبد الفتاح البرهان أن السلام لا يمكن لأحد أن يرفضه، لكن “يجب أن يكون سلاما يحفظ للبلد كرامته وعزته وسيادته.

وعبر البرهان عن عزمه على إنهاء الحرب الدائرة في السودان ووضع نهاية لما وصفه “بالسرطان الذي أصاب جسد الدولة”، بحسب وكالة أنباء العالم العربي.

ونقل مجلس السيادة عن البرهان، وهو أيضا قائد الجيش السوداني، قوله إن هذه الحرب التي تدور رحاها في البلاد “فرضت علينا” وحذر من أن هناك مجموعة تريد أن “تبتلع” السودان.

وقال البرهان “نحن على ثقة بالانتصار في معركة الكرامة بفضل التفاف الشعب حول قواته المسلحة.. هذا الجيش جيش الوطن وليس هناك أي جهة أو حزب له سطوة عليه”.

وأضاف “هذه الحرب وراءها أخوان يسعيان خلف مصالحهما الذاتية والدعاية التي قامت عليها الحرب كاذبة ومضللة”، مشيرا إلى قائد قوات الدعم السريع محمد حمدان دقلو (حميدتي) وشقيقه ونائبه عبد الرحيم دقلو.

يذكر أن السودان انزلق إلى حرب بين الجيش وقوات الدعم السريع في 15 أبريل/نيسان الماضي بعد أسابيع من التوتر بين الجانبين.

السودان نزوح الحرب

الجيش السوداني يطرد الدعم السريع من منطقة في الخرطوم بحري

أفاد مصدر عسكري سوداني بأن الجيش دخل منطقة الخلافيات في الخرطوم بحري وتمكن من طرد عناصر الدعم السريع منها.

وكانت منطقتا المربعات والفتيحاب جنوب مدينة أم درمان في السودان قد شهدتا أمس اشتباكات عنيفة بين الجيش وقوات الدعم السريع.

كما تصاعدت أعمدة الدخان عقب قصف مدفعي للجيش في منطقة تقع شمال مناطق الاشتباكات وإلى الشمال من سلاح المهندسين.

في سياق متصل قال موقع “سودان تربيون” الإلكتروني أمس السبت إن 11 مدنياً على الأقل قتلوا في غارات جوية وقصف مدفعي متبادل بين الجيش السوداني وقوات الدعم السريع في عدة مناطق بولاية الخرطوم.

ونقل الموقع عن متطوعين قولهم إن الاشتباكات تواصلت بين الجيش والدعم السريع في مناطق متفرقة من العاصمة.

وأضاف موقع “سودان تربيون” أن خمسة مدنيين سقطوا قتلى جراء قصف مدفعي للدعم السريع في شمال أم درمان كما قتل ثلاثة مدنيين في قصف بطائرة مسيرة تابعة للجيش السوداني في غرب أم بدة بولاية الخرطوم. وأوضح أن طائرة مسيرة تابعة للجيش قصفت منطقة مايو جنوب الحزام في العاصمة الخرطوم، مما أسفر عن مقتل ثلاثة على الأقل.

يأتي هذا فيما تواصل بعض الأسر النزوح من منطقة المربعات إلى أماكن أكثر أماناً بعد تعرضهم للضرب ونهب منازلهم من قوات ترتدي زي قوات الدعم السريع، في حين سجلت المنطقة عدد من حالات الاغتصاب اتهمت بها قوات الدعم السريع.

وانزلق السودان إلى حرب بين الجيش وقوات الدعم السريع في 15 أبريل الماضي بعد أسابيع من التوتر بين الجانبين.

بعد الإطلاع على المقال يمكنك متابعة مركز العرب على فسيبوك  وتويتر وشاهد قناتنا على يوتيوب

اظهر المزيد

موضوعات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى