//atef
الاماراتالرئيسيةنشرة الأخبار

الإمارات في أسبوع.. وصول محطة لتحلية المياه إلى غزة.. وخطة لإنتاج 700 مليون لتر من وقود الطيران

أهم الأخبار في الإمارات العربية خدمة أسبوعية من منصة «العرب 2030» الرقمية.. كل أربعاء

تحتل دولة الإمارات العربية المتحدة موقعا هاما بين البلدان العربية على المستويين السياسي والاقتصادي، كونها قوة اقتصادية ودبلوماسية ضاربة على المستويين الإقليمي والعالمي، وتتمتع بثقل سياسي ودبلوماسي كبير، لذا يحرص الكثيرون على متابعة أخبار الإمارات العربية المتحدة بشكل لحظى، وهو ما نقدمه في هذا التقرير.

الإمارات رئيس الدولة الدوحة

رئيس الإمارات يدعو لوقف إطلاق النار في غزة وتأمين وصول المساعدات

دعا رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، مجددا إلى الوقف الفوري لإطلاق النار في قطاع غزة وحماية المدنيين وتأمين وصول المساعدات الإنسانية إلى القطاع بشكل آمن وعاجل ومستدام دون عوائق.

جاء ذلك وفقا لوكالة أنباء الإمارات «وام»/ في كلمة الشيخ محمد بن زايد خلال مشاركته في الاجتماع الاستثنائي لقادة مجموعة «بريكس» بشأن الأوضاع في قطاع غزة، اليوم عبر تقنية الاتصال المرئي.

وأكد أن السبيل الوحيد لمعالجة الأزمة في قطاع غزة هو إعادة إحياء عملية السلام من أجل التوصل إلى سلام عادل وشامل على أساس «حل الدولتين»، وإقامة دولة فلسطينية مستقلة وذات سيادة على حدود 1967، وعاصمتها القدس الشرقية.

وشدد على ضرورة بذل المجتمع الدولي كل ما في وسعه لإنهاء الصراع وتخفيف معاناة المتضررين والعمل على إيجاد بيئة من السلام الدائم في منطقة الشرق الأوسط ومواصلة جميع الجهود؛ لضمان أن يصبح الحوار والتعايش السلمي طريقا للاستقرار في المنطقة.

الإمارات تحلية المياه غزة

الإمارات تستهدف إنتاج 700 مليون لتر من وقود الطيران المستدام سنوياً بحلول 2030

كشفت ورقة العمل التي قدمتها دولة الإمارات إلى منظمة الطيران المدني الدولي “إيكاو” خلال مؤتمرها الثالث للطيران والوقود البديل، أن الدولة تستهدف إنتاج 700 مليون لتر من وقود الطيران المستدام “ساف” سنوياً بحلول عام 2030.وأوضحت ورقة العمل التي قدمتها الدولة، أن ذلك يأتي في إطار خريطة الطريق الوطنية لخفض انبعاثات الكربون في مجال الطيران.

وذكرت أن دولة الإمارات كثفت الجهود الرامية إلى خفض انبعاثات الكربون من خلال زيادة الكفاءة التشغيلية واستخدام وقود الطيران المستدام والمنخفض الكربون.

وتوقع سيف السويدي، المدير العام للهيئة العامة للطيران المدني في تصريحات على هامش فعاليات اليوم الثاني من مؤتمر الإيكاو الثالث للطيران والوقود البديل، الذي تستضيفه دولة الإمارات؛ وفقاً لصحيفة الاتحاد، أن تصبح الإمارات أحد المراكز الرئيسية في العالم لإنتاج الوقود البديل ومنخفض الكربون وأيضاً الوقود المستدام.

ووفقاً لورقة عمل الأمانة العامة لمنظمة الطيران المدني الدولي، شهدت مبادرات وخطط العمل الوطنية التي تمكن الدول من تحديد أنشطتها لخفض انبعاثات ثاني أوكسيد الكربون، زيادة كبيرة في الفترة الماضية، مع تقديم نحو 142 دولة لخططها للإيكاو والتي تتضمن تحديد وثيقة المبادئ التوجيهية المتعلقة بالطاقة الأنظف وضمان استدامة الوقود بطريقة متناغمة.

وأشارت الورقة إلى حاجة قطاع الطيران إلى استثمارات تصل إلى 3.2 تريليون دولار على مدى 30 عاماً حتى عام 2050 للوصول إلى صافي صفر انبعاثات في قطاع الطيران.

ويسعى المؤتمر الثالث لمنظمة الطيران المدني الدولي حول وقود الطيران البديل (CAAF/3)، إلى أنشاء إطار عالمي لوقود الطيران المستدام (SAF)، ووقود الطيران منخفض الكربون (LCAF) وغيرها من الطاقة النظيفة، وهو أمر بالغ الأهمية لقطاع الطيران للوصول إلى هدفه المتمثل في صافي الصفر بحلول عام 2050.

وشهدت جلسات اليوم الثاني من مؤتمر الطيران البديل، مؤشرات إيجابية على اهتمام الدول الأعضاء في المنظمة للوصول إلى إطار عمل عالمي قوي وطموح وشامل يراعي مصالح الجميع ويقارب بين الفجوات والتأكيد على استفادة الجميع من فرص متساوية في الحقوق واعتماد التدابير المقبولة اجتماعياً واقتصادياً لتطوير ونشر استخدام وقود الطيران المستدام والوقود البديل.

الإمارات تحلية المياه غزة
وصول محطات لتحلية المياه للعريش قدمتها الإمارات إلى غزة

سفيرة الإمارات تزور معبر رفح وتتابع إجراءات وصول ونقل الأطفال المصابين إلى «أبو ظبى»
زارت السفيرة مريم الكعبى سفيرة دولة الإمارات العربية المتحدة لدى مصر، والمندوب الدائم لدى جامعة الدول العربية، اليوم معبر رفح على رأس وفد دبلوماسي، لمتابعة إجراءات دخول الأطفال الفلسطينيين المصابين إلى مصر، تمهيدًا لسفرهم للإمارات، تنفيذًا لتوجيهات الشيخ محمد بن زايد ال نهيان رئيس دولة الإمارات، وكذلك متابعة وصول المساعدات الإنسانية والتى شهدت زيادة كبيرة فى الأيام الأخيرة.

وحرصت الكعبى على الوصول للمصابين داخل بوابة المعبر والاطمئنان على حالتهم الصحية، وذلك دعما لهم وللأشقاء فى غزة.

يذكر أنه وصلت أمس إلى المعبر عدد 13 شاحنة إماراتية، وأرسلت دولة الإمارات حتى الآن 52 طائرة تحمل على متنها أكثر من 1400 طن من المساعدات الغذائية والصحية ومواد الإيواء، ومن المتوقع أن تشهد المساعدات الإماراتية زيادة كبيرة فى الأيام المقبلة، تنفيذًا لمبادرة الشيخ محمد بن زايد آل نهيان لإغاثة الشعب الفلسطينى «الفارس الشهم٣».

الإمارات تحلية المياه غزة

محمد بن راشد: الإمارات حريصة على تقديم حلول فعالة لمعالجة التحديات العابرة للحدود

أكد صاحب السموّ الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، أن «دولة الإمارات حريصة على الإسهام بدور إيجابي ملموس في تقديم حلول فعالة تُمكّن العالم من معالجة التحديات المشتركة العابرة للحدود بأساليب مبتكرة، ومن أهمها التغير المناخي، من أجل ضمان مستقبل مستدام يكفل فرصاً متكافئة من التنمية لشعوب العالم أجمع».

جاء ذلك خلال استقبال سموّه – بحضور سموّ الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، وسموّ الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، النائب الأول لحاكم دبي نائب رئيس مجلس الوزراء وزير المالية، في قصر زعبيل، أمس، الوفود المشاركة في مؤتمر منظمة الطيران المدني الدولي (إيكاو)، والمؤتمر العالمي للاتصالات الراديوية، اللذين انطلقت أعمالهما أمس، في دبي، بمشاركة عالمية واسعة النطاق.

وحرص صاحب السموّ الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، خلال اللقاء، على تجاذب أطراف الحديث مع أعضاء الوفود المشاركة في المؤتمرين الدوليين، مؤكداً سموّه أن «ملف الاستدامة يعد من أهم الملفات التي توليها دولة الإمارات، كل الاهتمام وتضعها في مقدمة الأولويات، نظراً لتأثيره المباشر على صورة المستقبل الذي تسعى إليه، فيما تعتمد الدولة على الحلول التقنية المتطورة في سبيل تخفيف الانبعاثات وتقليل البصمة الكربونية، بما يتوافق مع الأهداف العالمية في هذا المجال، وهو ما تترجمه استراتيجية الإمارات لتحقيق الحياد المناخي بحلول عام 2050».

وأشاد سموّه بأهداف مؤتمر منظمة الطيران المدني الدولي (إيكاو)، والجهود التي تقوم بها المنظمة، في سبيل إيجاد آليات تكفل مستقبل طيران مستداماً بوقود منخفض الكربون، وهو ما يتسق مع توجهات دولة الإمارات في هذا المجال، كإحدى الدول المركزية على خارطة قطاع الطيران العالمية، لاسيما في ضوء التقدم الملحوظ في التشغيل التجريبي لرحلات الطيران المعتمدة على الوقود المستدام، منوهاً سموّه بقيمة الحوار الذي تستضيفه دبي من خلال المؤتمر الثالث لمنظمة «إيكاو» كمحطة مهمة في وضع تصورات لمستقبل مستدام لصناعة الطيران والسفر في العالم.

كما أعرب سموّه عن اعتزازه بالعلاقات البنّاءة التي تجمع دولة الإمارات بالاتحاد الدولي للاتصالات منذ وقت مبكر من قيام دولة الاتحاد، مثنياً سموّه على أهداف المؤتمر العالمي للاتصالات الراديوية الذي انطلق في دبي، بمشاركة أكثر من 4500 مسؤول حكومي من 193 دولة، وتطلعات الإمارات – من خلال ريادتها للمجموعة العربية في الحوارات المتعلقة بالمنطقة تحت مظلة الاتحاد الدولي – للقيام بدور إيجابي مؤثر في تكوين توافقات دولية، حول الترددات اللازمة لدعم المستقبل خصوصاً على مستوى المدن الذكية، والاقتصاد الرقمي، ومجتمعات المعرفة، انطلاقاً من نهج التعاون الذي تتبنّاه الدولة، وتلتزم به كأساس لحوار عالمي شامل، هدفه صياغة تصورات أفضل للمستقبل، بتوظيف التكنولوجيا بأسلوب يدعم أهداف التنمية المستدامة.

 

بعد الإطلاع على المقال يمكنك متابعة مركز العرب على فسيبوك  وتويتر وشاهد قناتنا على يوتيوب

اظهر المزيد

موضوعات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى